تسجيل الدخول تسجيل الدخول
لا توجد لديكم رسائل جديدة جميع الرسائل
لا توجد لديكم متابعات جديدة جميع المتابعات
لا توجد لديكم تفاعلات جديدة جميع التفاعلات
لا توجد لديكم تقييمات جديدة جميع التقييمات
جميع الفئات | مقالات | ألبومات | مقاطع الفيديو

أفضل 10 إتجاهات في تصميم مطبخ 2017

مواضيع و مقالات > جميع الفئات

تاريخ الإصدار: 2017-07-30

صاحب المقال: فريق منارا

الكلمات المفتاحية: تصميم مطبخ ديكور مطبخ أمريكي مطبخ مفتوح باركيه رخام المطبخ مطبخ2017 مطابخ تخزين

تتغير التصميمات وتتنوع عاما بعد عام، ولا شك أن كل سيدة ترغب في مطبخ أنيق يتوافق مع أحدث اتجاهات الموضة. في هذه المقالة ستجدين الخطوط العريضة لمطابخ 2017 من حيث استخدام الأجهزة والأرضيات والرخام وكافة المشتملات الأخرى..

 

لم يكن ظهور المطبخ في السابق أمرا محببا لدى الغالبية العظمى؛ وذلك لأنه كان يعج بالفوضى والأطباق القذرة، ورائحة الطعام النافذة؛ فهو بمثابة محرك السيارة المختفي أسفلها، والتي لا تستطيع السير بدونه، فالمطبخ لا غنى عنه في أي منزل، وبدونه لن يكون هناك طعام ، ولن تكن هناك حياة، أما الأن اختلف الوضع كثيرا، مع تحويل المطبخ لجزء أساسي من ديكور المنزل، فقد انتشرت ظاهرة المطبخ الأمريكي المفتوح على باقي المنزل بألوان عصرية خلابة. الأمر الذي أعطى مهندسي الديكور مساحة كبيرة للإبداع، والفن من خلال إعادة تشكيل المطابخ بصورة جديدة؛ تغيرت من خلالها النظرة القديمة للمطبخ المغلق؛ الذى يجب أن يكون مختفي بعيدا عن أعين الزائرين، ويعتبر المطبخ هو النقطة المحورية للمنزل، فهو المكان الذى يجمع كل أفراد الأسرة معا بعد يوم طويل، ويمكن في وجوده الاستغناء عن غرفة الطعام، خاصة إذا كان المنزل ذو مساحة صغيرة، أما إذا كانت المساحة كبيرة فلتفعلي ما يحلو لك سيدتي، فيمكنك استبدال مطبخك القديم بمطبخ أكثر حداثة ورقي بقليل من التخطيط والتنظيم، وتعتمد التصميمات الحديثة للمطابخ على المطبخ المفتوح: (الذي يشغل حيزا من الردهة الرئيسية بالمنزل)، فبالقليل من النظافة والتنظيم يظهر المطبخ بإطلالة رائعة تتكامل مع ديكور المنزل وتخلق به الحياة ، فلا يشعر الجالس بالملل أو ضيق المساحة.

 

هناك العديد من الاتجاهات المختلفة في تصميم مطبخ 2017، ومعظمها يعتمد على البساطة و الرقي في الخامات والألوان، وإليكم أفضل 10 اتجاهات اعتمدها المصممون:-

 

 انتشر استخدام التكنولوجيا في المطابخ انتشارا كبيرا، وهذا الانتشار لم يقتصر فقط على الأدوات، والأجهزة الإلكترونية؛ فقد امتد ليشمل الإضاءة والحنفيات، وإكسسوارت المطبخ، وباقي الأجهزة من ثلاجات، وغسالات، وغيرها، فكل قطعة في المطبخ مهما كانت درجة بساطتها تمت بمزيد من التكنولوجيا الذكية؛ التي تسهل على سيدة المنزل استخدامها، فهناك الحنفيات التي تعمل بمجرد وضع اليدين تحتها، وهناك صانع القهوة الذي يعمل عند الاستيقاظ، وهناك الثلاجة التي تنبهك عند فساد بعض الأطعمة الموجودة بها، أما الإضاءة فيمكن أن تعمل بنظام متكامل تستطيع التحكم فيه بواسطة الكمبيوتر اللوحي الخاص بك، أو هاتفك الذكي.

لا يزال اللون الأبيض هو اللون المفضل في خزائن المطبخ لدى فئة عريضة من الناس لأنه يمنح الشعور بالنظافة، والبساطة، كما أنه يعطي اتساع للمكان، ويتوقع خبراء التصميم أن يظل الأبيض متربعا على عرش الألوان في 2017، وربما في السنوات القادمة أيضا. أما اللون الرمادي فيناسب الباحثين عن المطابخ الفاخرة، فالرمادي هو لون الأناقة؛ الذى يمنح المطبخ مظهرا جماليا، مع الإضاءة الطبيعية، وينافسه في هذا المجال الأسود القاتم؛ فهو لون جريء له من الفخامة والرقي ما يجعله ملك الألوان كما يسميه البعض، ولكن لا يستخدمه الكثيرين خوفا من أن يظلم المكان. لذا لابد عند اختياره أن يوظف بطريقة صحيحة، وجذابة.

هناك اتجاه جديد في تصميم المطبخ، واستبدال كل ما هو قديم بما هو أكثر حداثة؛ فبدلا من السيراميك المعتاد يتم استخدام الخرسانة، والأحجار في تجميل جدران المطبخ، كما أن الأبواب نفسها أصبحت قابلة للطي والانزلاق، ومن المحتمل تطبيق هذا على أبواب الخزائن في المطبخ، والتي سيتم التحكم بها بواسطة الهاتف الذكي، أو الريموت كونترول. هناك اهتمام كبير أيضا بالمطابخ المنحنية؛ لأنها تخلق مساحة شاغرة تسمح بمرور الأفراد خلالها، وتعتمد هذه المطابخ في تصميمها على فكرة البار؛ الذى يحوى من الداخل خزائن يمكن الاستفادة بها، بالإضافة إلى أنه يقلل من انتشار الفوضى بالمنزل جراء نقل الطعام، وتناوله خارج المطبخ.

أسطح المطبخ لها خامات متعددة منها: الزجاج السيوكريت، والخشب، والبورسلين، ولكن أشهرها على الإطلاق الأحجار الطبيعية من جرانيت، ورخام، ويحتوى الرخام الصناعي الذي يتم تصنيعه من الأحجار الطبيعية على نسبة كبيرة من الكوارتز؛ مما يزيد من خصائصه الجيدة، و يجعله اختيار المصممين ليس فقط في السلالم، ولكن في أسطح المطابخ، وأدوات الطعام، ويتميز الرخام بتعدد ألوانه، وسهولة الاختيار من بينها فمنها المزركش، والسادة، ويعتبر الكوارتز أنسب شيء للمطابخ الراقية؛ فهو مقاوم للصدأ، سهل التنظيف، يحتفظ بلمعانه لفترات طويلة.

غالبا ما تكون مساحة المطبخ صغيرة مقارنة بحجم الأشياء المرجو تخزينها، وقد تكون المساحة كبيرة، ولكن استخدام الرفوف والأدراج ليس جيدا؛ مما يوحي بعدم التنظيم والفوضى. لذا يجب الاهتمام بتصميم الخزائن في المطبخ؛ حتى تستوعب أدوات الطعام، والأجهزة الكهربائية، وحتى الأشياء المركونة التي يمكن الاستغناء عنها مستقبلا، وهناك العديد من حلول التخزين في مطبخ 2017 مثل: تقسيم درج لأدوات المائدة، ووضع سحاب للبهارات والتوابل، تصميم خزانات للنفايات، وأدراج لتخزين الأطعمة، والمشروبات، بالإضافة إلى أماكن الصواني والمقالي. إن تقسيم المطبخ بهذه الطريقة يحافظ على نظافته، وترتيبه، وسهولة الوصول إلى مكوناته.

لا شك أن للتغيير أثر كبير على نفسية الفرد، فالعين تألف كل ما هو معتاد، وتمل منه فمثلا الثلاجة ذات اللون الأبيض أو الرصاصي هي ثلاجة معتادة، فماذا لو تغير اللون إلى الأحمر أو الأزرق. كلها ألوان جذابة تناسب محبي التغيير والتجديد، ويمكن تطبيقها بغض النظر عن مساحة المطبخ؛ فهي لن تتعارض معها.

تهدف الاتجاهات الحديثة في تصميم مطبخ 2017 إلى خلق نمط فريد من نوعه. نمط يلفت الانتباه، ويبث الحياة في كل أرجاء المطبخ؛ كاستخدام الباركيه مع الأجهزة الملونة، وتجاور الأرضيات مع خزائن المطبخ كما في النمط الريفي. الأمر الذي يجلب الهواء في المطبخ، ولاشك أن المطبخ المفتوح على الحديقة يجعل الوقوف فيه أمرا ممتعا.

الأرضيات هي إحدى العناصر التكميلية لديكور المنزل، ولا تقل عن الحوائط، أو الأثاث في إضفاء اللمسة الجمالية لأجزاء المنزل، وتحظى الأرضيات الخشبية (الباركيه) في المطبخ بشعبية كبيرة لما لها من ألوان جذابة. تليها ألواح السيراميك التي تأخذ نفس درجات، و أحجام الألوان الخشبية حيث يتم تغير نسيج سطح السيراميك ليشبه الباركيه، ويتميز السيراميك عن الخشب في مقاومته للماء، وسهولة التنظيف.

 

9- طاولة الطعام بالمطبخ (البار)

لم تعد أسطح المطابخ تلك الأسطح الضيقة التي تستخدم لمجرد إعداد الطعام، وتناول الإفطار، فقد أصبحت نقطة التقاء لأفراد المنزل للحديث فيما بينهم، وتناول الطعام. لذا كان من الضروري تكبير تلك المساحة مع الحفاظ على أدراج التخزين، وعدم التعدي عليها؛ فالبار في المطبخ أصبح أكثر حجما لاستيعاب كل أفراد المنزل، وهو متصل بغرفة المعيشة في تصاميم 2017 حتى لا يأكل من مساحة المطبخ الفعلية، وبه أماكن لوضع الأجهزة وتخزين الأدوات، وعليه يتم تناول الطعام.

يعد المطبخ من الأماكن الخطرة في المنزل على الأطفال والحيوانات الأليفة لما يتم فيه من طهى الطعام الساخن، واستعمال الزيوت الحارقة، فلم لا نقوم بعمل مناطق صديقة للحيوانات في المطبخ؛ خاصة إذا كانت المساحة كبيرة مثل: ركن للعب، خزانة لأكل الحيوانات أو صرف بعض المال على تركيب سرير صغير أسفل البار؛ تستطيعين الاستفادة به إذا كان طفلك الصغير نائم وأنت تطهين. كلها أفكار جديدة، ومبتكرة يمكن تنفيذها، والاستعانة بها في تصميم مطبخك الجديد، أو تعديل القديم.

كانت هذه أهم الإتجاهات فى تصميم مطبخ 2017، وقد إشتملت على المطابخ الذكية التي تعمل بالإستشعار عن بعد، وتحفل بأدراج التخزين الممتلئة، ولا تقتصر على الأجهزة التقليدية بل تتمرد على المعتاد؛ لتخرج لنا فى ثوب جديد بإطلالة مميزة لاتنسى.

تفاعل أعضاء موقع منارا
إعجاب (0)
تعليقات الأعضاء (0)
مقالات ذات صلة
مقارنة المنتوجات ()